رئيس مجلس الادارة : إيهاب مباشر

رئيس التحرير : محمد سعد

طموح الأرجنتين في تخطي العقبة الفرنسية

كتب ـ وليد الخفيف

 

رغم المتاعب التي واجهت الأرجنتين في دور المواجهات ، يطمح الفريق الذي يقوده أفضل لاعب في العالم إلى تخطي عقبة فرنسا في دور الـ 16 اليوم ومواصلة المسير نحو لقب طال انتظاره .

وكاد الفريق الذي يقوده سامباولي من مغادرة أسوار روسيا اذ تضاءلت حظوظه في مواصلة المشوار إثر تعادل مخيب أمام ايسلندا ، وسقوط مذل من كرواتيا بيد أن نيجيريا منحته قبلة الحياة بالفوز على ايسلندا ، قبل ان يحقق التانجو فوزا متأخرا فض به حالة التعادل أمام النسور ، ليعبر الارجنتين على اكتاف نيجيريا للدور الثاني .

ويمتلك سامباولي كتيبة من النجوم في كل المراكز غير أنه لم يحسن استغلال تلك النجوم ، وتوجيه تلك القوى في قالب تكتيكي واحد ، فالمدرب الذي يستأذن ميسي في إجراء التغييرات عاب أداؤه الاعتماد على خطة مفادها ميسي وأدواتها ميسي ، واعتبار باقي الفريق كما مهملا مهمته استخلاص الكرة وتمريرها لميسي حامل اختام الفريق ومصدر الهامه الوحيد .

واثبتت طريقة “ميسي” عدم جدواها أمام منتخبات تجيد لعب الكرة الشاملة لذا عانى الارجنتين الامرين في دور المجموعات الامر الذي يدعو سامباولي لإعادة النظر لا سيما وانه سيلاقي الفرنسيين حاملي جين التكتيك المنضبط .

في المقابل لم يجد رجال ديديه ديشانب صعوبة تذكر في تخطي دور المجموعات بسهولة ويسر محققين فوزين متتاليين على بيرو واستراليا قبل التعادل طوعا امام الدنمارك ليضرب الطرفان موعدا مع الدور الثاني .

ويمتلك ديشامب ـ الذي توج كلاعب بمونديال فرنسا 98 رفقة زيدان ـ بكوكبة من النجوم تزخر بها صفوفه ، غير أن صياح الديوك لم يمتع الجماهير الفرنسية في المرحلة الاولى ، وبات على قائدهم الظهور بشكل مختلف أمام الارجنتين في نهائي مبكر من العيار الثقيل.

 

 

2018/06/30 4:34م تعليق 0 392

ذات صلة

الأرجنتين والبرتغال خارج المونديال

كتب ـ وليد الخفيف   حزما حقائبهما معا وغادرا بلد الجليد مبكرا والحزن يلاحق أعينهما، طويت صفحة المقارنة بينهما دون أن ينجح أحد، فلم يعانق ميسي لقب المونديال، ولم تطأ أقدام كريستيانو رونالدو منصة التتويج، خسرت الأرجنتين وغادرت على طائرة مكسورة...

أيسلندا أبطلت مفعول ميسي

كتب ـ وليد الخفيف ليس من الإنصاف أن يعزا تعادل أيسلندا أمام الأرجنتين بهدف لمثله، إلى تراجع مستوى كتيبة سامبولي الزاخرة بالنجوم، فالسبب الحقيقي يعود لكفاح لاعبي الدولة الصغيرة التي لا يتجاوز عدد سكانها 300 ألف نسمة، فأيسلندا خطفت الأضواء...

نزال محتدم بين فرنسا والأورجواي على بطاقة العبور...

كتب ـ وليد الخفيف نزال محتدم  بين الديوك الفرنسية التي ملأت أرجاء روسيا صياحا، والاورجواي الطامح في احياء ذكريات حصولهم على لقبي عام 30 ببلادهم و50 في البرازيل . أربعة نجوم يترصع بها قميص المنتخب الاورجواني ، منهما نجمتا كأس العالم...

جميع الحقوق محفوظة © 2021 القاهرة اليوم نيوز