رئيس مجلس الادارة : إيهاب مباشر

رئيس التحرير : محمد سعد

زي النهاردة .. ذكري وفاة العالم اللغوي رمضان عبد التواب تعرف  علي اهم المحطات في حياتة

كتبت ـ دينا شفيق

ولد العالم اللغوي الدكتور عبد التواب  في قرية قليوب  بمحافظة  القليوبية بمصر صباح يوم الجمعة ( 23 رمضان 1348هجريا  / 21 فبراير 1930م)، وسُمي باسم الشهر الفضيل تيمنًا به، وأملا في النيل من بركته.

 

 

 

 

تلقى تعليمه في المدرسة الأولية، وكان تقديره في السنة الأولى 98%، وترتيبه الأول، وفي الفرقة الثانية مرض قبل الامتحان بحمى التيفود، وترتب على ذلك عدم حضوره الامتحان، وفي بداية العام الدراسي التالي دخل مدرس الفصل فلما رآه غضب جدا، وقال: أنت الأول تعيد العام؟! وأخذه إلى ناظر المدرسة، وقال له: هل يمكن ل أن يرسب ويعيد السنة؟ هذا لا يمكن، فهو أفضل الموجودين، وظل يمدح فيه إلى أن وافق ناظر المدرسة على أن يُمتحن في المقرر، وأُجري له امتحان خاص ونجح فيه، وانتقل مع زملائه للفرقة الثالثة، ونجح في الفرقة الثالثة وكان ترتيبه الأول أيضا.

ومنذ ذلك الوقت عرف قيمة التعليم، فكان يقرأ كل شيء، وأتم حفظ القرأن الكريم استعدادا لدخول المعهد الديني، فقد وهبه والده للتعليم الديني، ولم يكن يكتفي بحفظ القرآن الكريم، وإنما كان يسأل عن معاني كل شيء، حتى إن شيخه الذي كان يحفظّه القرآن كان يحار معه في تفسير بعض الآيات، فما كان منه إلا أن دله على تفسير الجلالين، فاشتراه وكان سعيدا به كل السعادة، وأتم حفظ القرآن الكريم في سنة ونصف، وكانت سنُّه في ذلك الوقت لا تتجاوز عشر سنوات.

اصبح عضو  في معظم الهيئات الكبري مثل .

1- عضو الجمعية الدولية للأبحاث الشرقية (IGOF) منذ عام 1964م.

2- عضو جمعية المستشرقين الألمانية (DMG) منذ عام 1968م.

3- أستاذ زائر بجامعة فرانكفورت  للدراسات اللغوية المقارنة في عام 1968م.

4- عضو مؤتمر المستشرقين الألمان في فورتسبورج  في عام 1968م.

5- عضو مركز تحقيق التراث بدار الكتب المصرية منذ عام 1971م.

6- أمين سر الجمعية اللغوية المصرية منذ عام 1969م.

7- عضو مركز تحقيق التراث بدار الكتب المصرية منذ عام 1971م.

8- عضو ندوة خبراء اللغة العربية في الرياض بالسعودية في عام 1977م.

9- خبير اللهجات العربية بمجمع اللغة العربية بالقاهرة منذ عام 1978م.

10- مقرر لجنة إحياء التراث الإسلامي بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية منذ عام 1979م.

11- عضو ندوة اللهجات العربية بجامعة أسيوط في مارس 1981م.

12- أمين اللجنة العلمية الدائمة لترقية الأساتذة المساعدين (في اللغة العربية) منذ عام 1980م.

13- عضو الندوة الأولى عن التراث العربي بالقاهرة في إبريل 1981م.

14- أستاذ زائر بجامعة أم درمان  الإسلامية خلال شهري يناير وفبراير من عامي 1980 و1981م.

15- رئيس شعبة البرديات العربية بجامعة عين شمس منذ عام 1981م.

 

من اهم مؤلفاتة 

  • الاتقان في علوم القرأن
  • عين الاصابة في معركة الصحابة
  • كشف المغطي في شرح الموطأ
  • لب اللباب في تحرير الأنساب
  • لباب الحديت
  • لباب النقول في اسباب النزول

 

توفي الإمام السيوطي في منزله بروضة المقياس على  النيل في  القاهرة  في 19 جمادي الأول  الموافق 20 اكتوبر 1505 م، ودفن خارج باب القرافة في القاهرة، ومنطقة مدفنه تعرف الآن بمقابر سيدي جلال نسبة إليه، وقبره معروف هناك.

 

 

2018/08/27 10:44ص تعليق 0 606
جميع الحقوق محفوظة © 2021 القاهرة اليوم نيوز