رئيس مجلس الادارة : إيهاب مباشر

رئيس التحرير : محمد سعد

زي النهاردة.. 24 مارس وفاة “تحية محمد كاظم”سيدة مصر الاولي زوجة “جمال عبدالناصر”

كتبت ـ دينا شفيق

 

 السيدة تحية محمد كاظم، زوجة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، وأم أبنائه الخمسة: “منى، وهدى، وخالد، وعبد الحكيم، وعبد الحميد”

أصولها الإيرانية

لم تكن السيدة “تحية” مثارًا للجدل – غالبًا – إلا فيما يتعلق بأصولها الإيرانية، والتي امتدت لتأكيد البعض اتباعها المذهب الشيعي، حيث ولدت “تحية” في مارس عام 1920 لأسرة منحدرة من جد إيراني شيعي قادم من “أصفهان”، لكن والدها تاجر السجاد والشاي لم ينشأ في إيران ولم يكن شيعيًّا -على حد قول منى عبد الناصر- وإنما كان مصري النشأة، واستوطن مدينة طنطا مع غيره من الأسر ذات الأصول الإيرانية، وأنجب ابنته “تحية” في مصر.

ولعل ذلك الجدل الدائر حول أصل السيدة “تحية” كان سببًا في توجيه النقد للرئيس جمال عبد الناصر، حيث تساءل البعض: “كيف لرئيس جمهورية يدعو لوحدة وقومية عربية أن يتزوج امرأة من قومية أخرى؟”.

زواجها من عبد الناصر

علاقتها باليوزباشي – آنذاك – جمال عبد الناصر جاءت من خلال الصداقة القوية التي جمعته بشقيقها ووالدها تاجر السجاد، حيث أحبته “تحية” وتمنت لو تقدم لخطبتها، وهو ما حدث بالفعل ولكن بعد وفاة والدها، فطلب يدها من شقيقها الذي وافق على الفور، وتزوجا في يونيو 1944، بعد خطبة استمرت خمسة أشهر وقتما كان عمره 25 عامًا وهي في الثانية والعشرين، واستمر زواجهما 26 عامًا، 8 سنوات قبل أن يصبح رئيسًا، و18 عامًا أخرى، لم تعرف فيهم لقب “السيدة الأولى”، الذي ابتدعته فيما بعد “جيهان السادات”، وإنما كان يرد اسمها في الأخبار بعنوان “السيدة الجليلة حرم رئيس الجمهورية”.

رغم عدم تدخلها في الشأن السياسي طوال فترة حكم زوجها، إلا أنها كانت بالنسبة له بمثابة الظهر والسند القوي الذي يفيض بالحنان فيعينه على مسؤوليته، وتشهد على ذلك خطاباتها الدافئة له وقت أن كان مشاركًا بحرب فلسطين، حيث الكلمات الرومانسية المفعمة بالقلق والخوف من أن يصيبه مكروه.

وعن علاقة الحبيبين أوضحت السيدة جيهان السادات حرم الرئيس الراحل أنور السادات مدى الاحترام الذي كان متبادلًا بينهما، فلم تكن “تحية” تخاطب زوجها أمام ضيوفه باسمه، بل دائمًا تناديه بـ “الريس”، كما كانت متواضعة وخجولة قليلة الكلام، لا تشارك مطلقًا في أي حديث سياسي، ولكنها اكتفت بحياتها كربّة منزل من الطبقة المتوسطة ترعى أولادها وتطبخ لهم بنفسها، حتى أن “عبد الناصر” كان يقول لأولاده: “أكل أمكم مفيش زيه”.

وعن حياتها كزوجة للرئيس، قالت في مذكراتها التي كانت بعنوان “حياتي معه” وكتبتها بعد رحيل زوجها: “لقد عشت ثمانية عشر عامًا لم تهزني رئاسة الجمهورية ولا كونى زوجة رئيس الجمهورية، ولن أطلب منكم أي شىء أبدًا.. أريد أن يجهز لي مكان بجوار الرئيس لأكون بجانبه.. وكل ما أرجوه أن أرقد بجواره”.

2019/03/24 12:21م تعليق 0 672

ذات صلة

زي النهاردة .. ذكرى وفاة إحسان عبد القدوس...

كتبت _ دينا شفيق من منا لم يشاهد مسلسل "لن أعيش في جلباب أبي" لإحسان عبد القدوس، ذلك المسلسل الذي حفظناه عن ظهر قلب وكان بمثابة ضجة في الدراما المصرية، المؤلف الذي قدم أعمالا فنية كانت الأقوى على الإطلاق ورواياته...

زي النهاردة .. ذكرى وفاة فؤاد المهندس .....

تقدم فؤاد المهندس للزواج من شويكار علي خشبه المسرح فقد خرج عن النص قائلا لها ” تتجوزيني يابسكويته” وبالفعل تم الزواج ودام فترة طويله جمعهما عش الزوجية وخشبة المسرح ليكونا ثنائي ناجح في الحياة الخاصه والعامه, الا ان الحياة...

زي النهاردة ذكرى ميلاد كارم محمود.. شارك في...

كتبت ـ دينا شفيق يوافق اليوم 16 مارس ذكرى ميلاد الفنان الراحل كارم محمود، والذي يعد واحدًا من أهم المطربين فى تاريخ الفن المصري وقد ترك العديد من الأغاني العالقة في أذهان المستمعين حتى الآن أبرزها: أمانة عليك ياليل طول،...

زي النهاردة .. ذكرى وفاه سامية جمال من...

كتبت ـ دينا شفيق   طريق طويل شقته الراحلة "سامية جمال"، فهى المرأة الرشيقة التى أبدعت في تقديم معروضاتها الراقصة،وهى الفنانة الجميلة التى قدمت أعظم ادوار الدراما لأكثر من 30 فيلم مصري . تدعى  زينب خليل ابراهيم محفوظ، ولدت في إحدى قرى...

زي النهاردة..ذكرى وفاة نعيمة الصغير تعرف على.. تحولها...

كتبت ـ دينا شفيق   ولدت في  الإسكندرية, هي نعيمة عبد المجيد عبد الجواد المشهورة بنعيمة الصغير. اكتشفها الفنان حسن الإمام   بدأت حياتها  كمونولوجستت مع زوجها محمد الصغير ثم عملا معا في فرقة إبراهيم حمودة .     حلم نعيمة الصغير، بأن تصبح مطربة، تبدد...

زي النهاردة ..العملية الأهم فى تاريخ «البحرية المصرية»

كتبت ـ دينا شفيق فى ظل حالة الحزن والخوف التى كان يعيشها الشعب المصرى، عقب هزيمته أمام القوات الإسرائيلية، وحدوث نكسة يونيو 1967، وخطاب تنحى الرئيس الراحل جمال عبدالناصر عن حكم البلد، بعد أيام قليلة من النكسة، الذى أصاب الشعب...

جميع الحقوق محفوظة © 2021 القاهرة اليوم نيوز